أسئلة توضيحية للقواعد النفسية ج 1

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

آخر 10 مشاركات : جــــديد علاجات الشيخ عبدالله الخليفة للمــــرأة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 115 - المشاهدات : 21264 - الوقت: 02:43 AM - التاريخ: 17-07-2018)           »          الحقنة المهبلية لعلاج مشاكل الأرحام الروحية (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 70 - المشاهدات : 24942 - الوقت: 02:18 AM - التاريخ: 17-07-2018)           »          برنامج الحائض خلال فترة علاجها (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 59 - المشاهدات : 25784 - الوقت: 04:58 PM - التاريخ: 16-07-2018)           »          الحرارة والبرودة التي يشعر بها المريض الروحي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 47 - المشاهدات : 21707 - الوقت: 09:29 PM - التاريخ: 15-07-2018)           »          هل من الممكن فتح ملف (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 2 - الوقت: 12:37 PM - التاريخ: 15-07-2018)           »          هل من الممكن فتح ملف (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 - الوقت: 12:36 PM - التاريخ: 15-07-2018)           »          ▓▒✿ الفرق بين الممسوس و المعيون و المسحور و المريض النفسي ✿▒▓ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 89 - المشاهدات : 46440 - الوقت: 06:25 PM - التاريخ: 14-07-2018)           »          ثلاث مراحل زمنيه لسحر تعطيل الزواج ... (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 210 - المشاهدات : 46632 - الوقت: 06:23 PM - التاريخ: 14-07-2018)           »          تجربة جديدة لتحصين الليل (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 230 - المشاهدات : 61799 - الوقت: 06:22 PM - التاريخ: 14-07-2018)           »          آيات الرقية النفسية (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 102 - المشاهدات : 50735 - الوقت: 07:20 PM - التاريخ: 11-07-2018)


المواضيع المميزه


العودة   منتديات الشيخ عبدالله الخليفة > قسـ ( بحوث الرقية الشرعية ) ـــم > الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها

إضافة رد
قديم 04-11-2012, 08:30 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
][ قائدة قسم المركز الإعلامي ][

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 18653
المشاركات: 2,269 [+]
بمعدل : 0.86 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
العابدة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي أسئلة توضيحية للقواعد النفسية ج 1





أسئلة توضيحية للقواعد النفسية (ج 1)



مقدمة :
يقدر الله على ابن آدم الخير والشر ويبتليه ليمحصه ويطهّره و يرفعه مقاما عليّا لعله بذلك يلتمس طريقا الى الجنة . و من ضمن الابتلاءات الإصابة بالمرض الروحي ومما يساعد على مواجهة الداء الوعي والثقافة بكل ما يتعلق به مع الأخذ بأسباب العلاج. لن أتطرّق الى العلاجات التي يزخر بها منتدانا وكلُّ ذلك من مَنّ الله وكرَمه لكني سأنفض غبار الخلط في المفاهيم بتناول القواعد النفسية العشر بشئ من التفصيل وهدفي ان يكون الآتي سلوكاً لك :


السلوك المراد:
1- فرق بين حالك أثناء المرض وبعد الشفاء بعيداً عن السلبية .
2- كن دقيقاً في التعبير عن أعراضك المرضية .
3- قل أنا بخير ولله الحمد ولست مريضاً .
4- تقرب إلى الله ، تفاءل ، ابتسم فالهم لن يدوم .
5- كن إيجابياً في التعامل مع المرض وآثاره.













التعديل الأخير تم بواسطة خادمة القران ; 26-10-2013 الساعة 12:15 AM
عرض البوم صور العابدة   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2012, 08:48 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
][ قائدة قسم المركز الإعلامي ][

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 18653
المشاركات: 2,269 [+]
بمعدل : 0.86 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
العابدة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي





القاعدة الأولى
: الفرق بين الشكوتين


السلوك المراد:
فرق بين حالك أثناء المرض وبعد الشفاء بعيداً عن السلبية .



س1/ ما هي الإضطرابات النفسية التي يتعرض لها المريض الروحي أثناء مرضه؟

ج1/
من ضمن الإضطرابات النفسية نذكر:
- الحزن الشديد
-
الغضب الشديد
-
الخوف الشديد
-
نوبات البكاء المفاجئة
-
التشاؤم واليأس
-
سوء الظن
-
العدوانية
-
الوسوسة
-
الانطوائية وكره مخالطة الناس
-
إضطراب المزاج و إعتلاله
-
إضطراب النوم والفزع
-
ضعف الهمة والتراخي عن إنجاز الواجبات بسبب الإحباط
-
إحتقار النفس والتفكير بالخلاص من الدنيا بأي وسيلة
-
عدم الشعور بلذة الدنيا التي تنشأ من العبادات أو من الأمور الجالبة للسرور
-
فقدان الإبتسامة و الضحك (القهقهةوغيرها)


س2/ من المتسبب في الإضطرابات النفسية التي يتعرض لها المريض الروحي أثناء مرضه ؟ ولماذا؟

ج2/ الشياطين تلجأ أحيانا الى التسبب في إضطرابات نفسية للمريض الروحي حتى يستقوي العارض أو يتسبب في أن يكون الجسم مُختَرَقا بعد أن كان مغلقا محصنا. كذلك يلجأ العارض الى ادخال المريض في اضطرابات نفسية حتى يتمكّن المرض الروحي (سواء كان سحر، مس أو عين) من تجديد نفسه بشكل تلقائي. فقد يكون المريض مصاب بخادم سحر يجدد السحر تلقائيا أو يكون فيه شيطان ساحر. في كلتا الحالتين يعمد خادم سحر أو الشيطان الساحر الى إثارة الغضب عند المريض حتى يثور هذا الأخير وينتقض تحصينه.


أحيانا في بعض الحالات المرضية أو حين يكون المريض متلبس فيه مارد (سواء كان داخل جسمه أو بعد خروجه)، يصاب المريض بأمور نفسية صعبة قد تصل الى الوسواس القهري مثلا. يلعب القرين أيضا في إدخال الحزن على المريض ويهيّأه لمرحلة الإحباط ومن ثم اذا اشتدّ الاحباط أدّى به الى الإكتئاب فينتقض تحصينه.


س3/ يشتكي المريض الروحي - أثناء مرضه - من تلك الإضطرابات النفسية وغيرها من أعراض فهل هو محقٌّ في ذلك ؟

ج3 / لكل مريض روحي شكوى فهو يشتكي حال مرضه بطريقة المتألم المتأقلم على المرض. فهو منطقي بشكواه لا يبالغ في الغالب. هي شكوى القوي الذي تعوّد على المرض وتأقلم معه وإستنكر العافية. مثَله في ذلك كمثل الانسان الذي يأتي بثوب غير نظيف لا يشتكي من عدم نظافة ثوبه أو لا يشتكي من بقعة سوداء جديدة ظهرت على ثوبه. فهو قليل الشكوى. ولا تعني قلّة شكواه على أن حالته جيّدة بل بالعكس تعوّد على الأمر السيء.


س4/ إذا كان المريض الروحي منطقيّا في شكواه أثناء المرض الروحي، فلماذا يشتكي بعد شفائه منه؟

ج4/ بعد الشفاء يرصد الشيخ شكوى فيها شيء من المبالغة عند بعض المرضى فبعد شفاء المريض من مرضه الروحي، تجده يشتكي من مجرّد المرض حتى ولو كان المرض ضعيفا وتجده يردّد "أنا حالتي صعبة". فحينما يصاب بأمر بسيط فهو يهوّل الأمر بطريقة
النقطة السوداء في الثوب الأبيض النظيف. هذه الشكوى لا يُلتَفَت لها لأنه تأقلم على العافية وإستنكر المرض.

عدم الشكوى - فترة المرض - يُعَدّ أمرا سلبيا ، أما بعد الشفاء فالشكوى المبالغ فيها تُعدّ أيضا أمرا سلبي.

والمريض لا يفترض أن يرمي بكامل ثقله على الأسباب ويترك مسبب الأسباب بل يجب أن يعتمد أولا على الله عز وجل ثم على الأسباب المباحة الصحيحة النافعة.

أما بعد الشفاء فيجب العلم أنها مرحلة حرجة. فالمرضى بعد شفائهم أحرج من قبل مرضهم أو في أثناء مرضهم وقد يصلون لما يسمى بوسواس العافية


س5/ ماهو وسواس العافية؟


ج
5/
هي مرحلة تمر على المريض يظن أنه مازال مريضا لأن المرض عوّده على سلوك معين. فتجد مثلا بعض المرضى بعد الشفاء يكتب تجاربه في المنتدى ولكن بعد ذلك يأتي ويقول أنه مازال تعبان وفي بعض الأحيان يغضب ويدخل في متاهات الوسوسة ويتوهّم أشياء لا أساس لها من الصحة. فقام الشيخ حفظه الله باجراء احصاء في المنتدى ممن يشتكون بعد الشفاء ثم طالبوا بالرقية من جديد، فإقترح عليهم برنامج يمكّنهم من التحسّن والتخلّص من الشكوى نهائيا.


س
6/ ما هو الشيء الذي يساعد المريض بعد شفائه (ممّن يُكنّى بصاحب الشكوتين) من التخلّص من شكواه؟

ج6/
برنامج إطلاق القدرات هو برنامج إبتكره الشيخ عبد الله الخليفة حفظه الله ، يختص هذا البرنامج بإعادة التأهيل النفسي للمريض بعد شفائه من المرض الروحي. فإعادة التأهيل النفسي هي مرحلة ضرورية بعد شفاء المريض. فالمرض الروحي كبّل المريض لسنوات وحبسه عن مزاولة الحياة الطبيعية وممارسة الهوايات الطيبة النافعة. ولاشك أن هذا يذكرنا بقاعدة سلسلة الأسير وهي : المريض تعوّد على سلوكيات وأفكار سلبية أثناء مرضه ويبقى على سلوكه القديم حتى ولو شُفيَ منه.

في
بعض الأحيان يُنصح بالبرنامج قبيل شفاء
المريض لتجنب تلاعب الشياطين خصوصا إذا كان يخرج بعد الرقية من عند الراقي وهو متوتر فيكون له بطئ استجابة للرقية لأنه لمّا يتوتر يكون كالمجنون .

البرنامج هو عبارة عن نوع من المعالجة يُعنى بإطلاق القوى الكامنة والطاقة العالية في داخل الإنسان. بمعنى أن كل إنسان لديه مواهب وطاقات ولايعلمها أويجهل الإستفادة منها أو تسبب المرض الروحي أو النفسي أو العضوي بتعطلها ويتولّى مدرّب إطلاق القدرات على تدريب المريض الروحي (بعد شفائه أو قبيل ذلك) على إسترجاعها. والهدف الأساسي من البرنامج هو كسر الروتين.

البرنامج
يتمثّل في جمع هوايات للمريض ثم إنتقاء هواية واحدة (أحيانا تُفرض الهواية على المريض) ثم البدء بوضع برامج. ويَغلُب على الهواية جانب المرح. وليكون البرنامج ناجحا يجب على المريض التقيّد بأوامر المدرب وتطبيق الأوامر بدون نقاش حتى وإن كان صعباً فيقول المريض:( أحاول - اسأل الله الإعانة - بسيطة إن شاء الله - سأجرب).


تذكر أيها القارئ الكريم :


إن الوقوع تحت وطأة الشعور بالسلبية (الذي يردده صاحب الشكوتين) والتردد وعدم الاطمئنان للإمكانات الذاتية او الخاصة هو بداية الفشل. وكثير من الطاقات أُهدِرت وضاعت بسبب عدم إدراك أصحابها لما يتمتعون به من إمكانات أنعم الله بها عليهم لو إستغلوها لاستطاعوا بها ان يفعلوا الكثير.













التعديل الأخير تم بواسطة العابدة ; 02-03-2013 الساعة 10:46 PM
عرض البوم صور العابدة   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2012, 09:04 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
][ قائدة قسم المركز الإعلامي ][

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 18653
المشاركات: 2,269 [+]
بمعدل : 0.86 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
العابدة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي



القاعدة الثانية: التفسير الخاطئ والكاذب .


السلوك المراد:
كن دقيقاً في التعبير عن أعراضك المرضية.



س1/ لماذا تضطرب إجابة المريض الروحي عند الادلاء بأعراضه في نموذج المعالجة ؟

ج1/
اما لأنه يُخطئ في ذكر الأعراض التي يُحسّ بها وهذا مايسمى ( التفسير الخاطئ للاحساس الداخلي) أو لأنه يتوهم (التفسير الكاذب للإحساس الداخلي ) .



س
2/ لماذا ينزلق المريض الروحي في هُوّة التفسير الخاطئ للاحساس الداخلي عندما يسأله معالجه عن أعراضه
؟

ج
2/
التفسير الخاطئ للإحساس الداخلي يكون في حالة المريض الذي يُعاني من أمر ولكنه لا يُحسِن التعبير عن هذا الأمر . يُخطأ المريض في ذكر الأعراض التي يُحسّ بها عند سؤال المعالج له فيقول المريض أنه تأثر من رقية السحر في حين أنه تأثر أكثر برقية المس العاشق. يقدّم المريض هكذا اجابة لأنه مثلا خائف من السحر فيضطرب ويقول في نفسه "يجب أن أجيب على سؤال المعالج".





س3/ ما هو السبب الذي يفسّر لجوء المريض الى التفسير الكاذب للإحساس الداخلي؟

ج
3/
يكذب المريض عند ذكر أعراضه لأنه سريع القراءة والإجابة على نموذج المعالجة أو لأنه يقع فريسة الوهم.





س4/ ما هو الوهم ؟

س
4/
الوهم هو اضْطِراب نفسي مُزْمِن، جَسَدِيّ الشَّكْل أي يتجلى في علة جسدية، ويتسم بالقَلَق والمبالغة في تصور علة جسدية معينة. فالمريض يعتقد أن أعراضٌ مُعينة بسيطة تدل على وجود مرض خطير، ويسعى دائماً الى البحث عن مساعدة مهنية لتعزيز مخاوفه، ويشعر ان الرعاية التي يتلقاها غير كافية. فشخصية المريض يلعب دور كبير في الوهم لأنه شخص سلبيّ وموسوس.

مثال:
التفسير الكاذب للإحساس الداخلي ومثله كمثل مريض أشتكى ألما في شق رأسه الأيمن وحين السؤال يقول أشعر بجنبي الأيمن كاملا من رأسي حتى قدمي. وهذا الأمر موجود بالطب العضوي ويسمّى بالألم المتحوّل. فتجد المريض يحسّ بألم في عَظَمة الفك الأيمن ويقول للطبيب "أشتكي في كتفي الأيمن".
مثال آخر:
بعض المرضى يجيب ب"نعم" على كل الأسئلة التي تُطرَح عليه في نموذج المعالجة والمفروض أن بعض الأسئلة تكون بالايجاب و بعضها بالنفي.




س
5/ في حال وقوع المريض في تفسير خاطئ أو كاذب للاحساس الداخلي، هل يعتمد المعالج على هذا التفسير ؟

ج5/ قطعا لا لأن ذلك لن يساعد المريض للوصول الى مرحلة الشفاء التام ان قدّر الله له ذلك.




س6/ على ماذا يعتمد المعالج لارشاد المريض الذي يُخطأ أو يكذب في ذكر الأعراض التي أحسّ بها ؟

س6/ المعالج المتمرس والمتمكن يعتمد على خبرته وفراسته وعلى العلم الذي فتح الله عز وجل عليه. وكذلك من خلال دعاء الله تعالى للتوفيق في العلاج.فيلاحظ المعالج الذكي أن هناك تعارض بين أعراضه أثناء الرقية وبين الأعراض التي ذكرها في نموذج المعالجة وفي هذه الحالة لا يعتمد المعالج على إجابة المريض التي وضعها في النموذج.













التعديل الأخير تم بواسطة العابدة ; 05-11-2012 الساعة 11:39 PM
عرض البوم صور العابدة   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2012, 09:55 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
][ قائدة قسم المركز الإعلامي ][

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 18653
المشاركات: 2,269 [+]
بمعدل : 0.86 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
العابدة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي




القاعدة الثالثة
: المريض يكره المتشابه مع حالته




السلوك المراد :
قل أنا بخير ولله الحمد ولست مريضاً .


س1/ ما أنواع المرضى كما كشفت تجارب الشيخ وقسم المعالجة ؟

ج
1/
مريض روحي حقيقي
2ـ مريض نفسي يتوهّم





س2/ من هو الريض الروحي الحقيقي؟

ج
2/
المريض الروحي الحقيقي هو الذي يستجيب للرقية العامة والعلاجات وتظهر عليه أعراض شفاء ايجابية (كزوال بعض الأعراض التي كان يحس بها والراحة النفسية) أو سلبية (كظهور الحبوب على الوجه واستفراغ) هذا النوع من المرضى يفرح بعلامات الشفاء ان كان لديه ثقافة وهمة عالية.




س
3/
عادة المريض الروحي الحقيقي لا يحبذ ان يوصف بالمريض فلماذا ؟

ج3/ لأنه يريد من المعالج أن ينتشله من وضعه ولو بكلمة طيبة.




س
4/
ما هو أثر ال
كلمة الطيبة على المريض الروحي ؟

ج
4/
أكد الإسلام كثيراً على أهمية الكلمة الطيبة واعتبرها بمثابة صدقة نتصدق بها على غيرنا. وسبحان الله وجد العلماء أن الكلمة الطيبة والصدقة لهما نفس الأثر على الدماغ!!....
اكتشف باحثون أن الكلمة الطيبة تؤثر على دماغ الإنسان وتحدث نفس الأثر الذي تحدثه المكافأة المالية التي يحصل عليها الإنسان بعد بذله لمجهود ما.

ولذلك نجد أن الإسلام يهتم جداً بالكلمة الطيبة، حتى إن الله تعالى شبَّه الكلمة الطيبة بشجرة عظيمة تعطي الثمار كل سنة، أما الكلمة الخبيثة فهي كشجرة خبيثة ليس فيها ثمار ولا فائدة منها، بل إن أضرارها كثيرة فهي غير مستقرة ويمكن أن تقع على الأرض وتؤذي من يقف تحتها، يقول تعالى: (أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ * تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ * وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوْقِ الْأَرْضِ مَا لَهَا مِنْ قَرَارٍ) [إبراهيم: 24-26].

لذا نجد شيخنا والمعالجين يحرصون على خط تواصل وأخوة بينهم وبين المرضى مما يرفع معنويات المريض فيستجيب للخطط العلاجية .




س
5/
فمن المريض الذي يحبذ ان يوصف بالمريض ويغضب ان وصف بالسليم ؟

ج5/
المريض الذي يتوهم وليس مريض روحي حقيقي



س
6/
لماذا تلك الفئة من المرضي لاتحبذ التفاؤل والوصف بالسلامة من المرض ؟

ج
6/
يفرح الشخص بوصفه بالمريض لأنه في الأصل هو ليس بمريض روحي، بل هو مريض نفسي. هو يريد من الناس أن يمدّوا له يد الرحمة ويأخذوا بيده. فهو مريض يتوهم المرض الروحي، يتوهم مثلا أنه مصاب بسحر والحقيقة أنه معافى من الأمراض الروحية. هو مريض تكثر وسوسته وهلعه ويعاني من ايحاءات (يقنِع نفسه بأفكار وهي في الحقيقة لا تتطابق مع حالته). فيجب توجيهه للطب النفسي.


همسة


لنحمد الله على كل تحسن نشعر به ولننظر للجوانب المضيئة والإيجابية ونبدأ بذكرها للمعالج ولنغض الطرف عن الجوانب المعتمة لتشرق دواخلنا فتتسارع خطانا نحو الشفاء













التعديل الأخير تم بواسطة العابدة ; 05-11-2012 الساعة 11:44 PM
عرض البوم صور العابدة   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2012, 10:04 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
][ قائدة قسم المركز الإعلامي ][

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 18653
المشاركات: 2,269 [+]
بمعدل : 0.86 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
العابدة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي





القاعدة الرابعة : القوة الداخلية والضعف الداخلي


السلوك المراد :
تقرب إلى الله، تفاءل، ابتسم فالهم لن يدوم .



س1/ المرضى الروحيين الحقيقيين على نوعي فما هما ؟ وما الفرق بينهما ؟

ج
1/ ال
مرضى الروحيين يتفاوتون في :
ـ هناك مرضى يتميزون بالقوة الداخلية بالتالي يستجيبون سريعا للرقية الشرعية والعلاجات سواء كانوا من الحالات ( السهلة أو المتوسطة أو الصعبة )

- هناك مرضى يتميزون بالضعف الداخلي بالتالي تتتأخر الاستجابة للعلاج ويتأخر الشفاء حتى وان كانت حالتهم سهلة .


س2/ ماهي مظاهر القوة الداخلية والضعف الداخلي ؟

ج
2/
ـ مظاهر القوة الداخلية : التفاؤل ، الصبر وعدم تصعيد المشكلة ، إحسان الظن بالله .
ـ
مظاهر الضعف الداخلي : الإحسساس بالإحباط واليأس والقنوط والحزن الشديد، عدم استشعار نعمة التحسن فالمعنويات منحطّة حتى وان لوحِظ تحسّن.




س3/
كيف يبني المريض القوة الداخلية ؟

ج3/
1- الجانب التعبدي والتقرب الدائم لله سبب رئيس للتعلق به مما يبني دعائم ثابته من الصبر وحسن الظن بالله بالتالي التفاؤل وانتظار الفرج .

2- ان يكون إيجابياً في التعامل مع المشكلة وننصح بالعودة لمنتدى ( لاتحسبوه شراً لكم ) وتأمل موضوعاته المتعددة فهي بناء وتأصيل لبذور القوة الداخلية .

وقد يعصف بالمريض اليأس اذا طالت المدة العلاجية فليتذكر عاقبة الصابرين ومحبة الرحمن للمبتلين وان ناطحة السحاب تستغرق وقتا أطول لبنائها فهي أكثر ثباتا من خيمة إنجازها سريع وننصح بالاستمتاع بموضوع ( قوارب النجاة آتية في منتدى الرقية ).

3- الثقافة والوعي بأعراض المرض الروحي ودلائل الاستجابة للمعالجة من علامات سلبية وايجابية للشفاء فيفرح لظهورها مما يحفزه، بخلاف الجاهل فهو مستغرق في الوسوسة والتخبط واليأس .




س4
/
ما هي ايجابيات اكتساب القوة الداخلية ؟

ج
4/
للقوة الداخلية مزايا منها :
ـ سرعة الاستجابة للرقية والعلاجات والشفاء للحالات السهلة والمتوسطة.
ـ سرعة الاستجابة للرقية والعلاجات الصبر على الابتلاء حتى بلوغ الشفاء للحالات الصعبة.
ـ اضعاف وقهر العارض ان كان من النوع المتمرد وارضاخه على الخروج وعدم العودة.

في كل الأحوال المريض القوي داخليا (
هو من يتقرب الى الله عز وجل بالعبادات) يستطيع أن يسيطر على المرض وعلى العارض ، تطبيقاً لقاعدة (الفارس والفرس).
فا
لفارس (المريض الروحي) إن أمسك بلجام فرسه (الرقية الشرعية) فسوف يقود هو الفرس (
الشيطان المتلبس سواء : عين – مس – سحر) لكل خير.













التعديل الأخير تم بواسطة العابدة ; 05-11-2012 الساعة 11:48 PM
عرض البوم صور العابدة   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2012, 10:25 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
][ قائدة قسم المركز الإعلامي ][

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 18653
المشاركات: 2,269 [+]
بمعدل : 0.86 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
العابدة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي




القاعدة الخامسة : الحركات الإرادية وغير الإرادية


السلوك المراد :
كن إيجابياً في التعامل مع المرض وآثاره

س1/ ما هي الحركات التي تُرصد أثناء رقية المريض ؟

ج
1/ هناك نوعان من الحركات :
ـ
حركات لا إرادية
ـ
حركات إرادية



س2/ ما هو الفرق بين الحركات غير الإرادية و الحركات الإرادية ؟

ج
2/ الفرق شاسع بين الحركات :
ـ
فالحركات غيرالإرادية تصدر من العارض على جسم المريض وهي حركات خارجة عن تحكّم المريض خصوصا من ناحية وقت صدورها أو قوتها.

ـ أمّا الحركات الإرادية فهي تصدر بإرادة المريض أي أنه يشعر بها قبل صدورها.




س3/ هل يلعب العقل الباطن دورا في الايحاء للمريض باصدار حركات في جسده ؟

ج
3/
. يجب التنويه بداية أن القصد هنا ليست الحركات التي يتصنّعها المريض (لأن المرضى على أنواع : منهم المرضى الروحيون الحقيقيون ومنهم المرضى النفسييون) فتكون تمثيلية متعمدة لاضلال المعالج.

وانما نقصد الحركات غيرالإرادية التي تصدر بسبب إيحاء العقل الباطن للمريض .


العقل اللاواعي أو العقل الباطن : هو العقل التلقائي والذي يعمل دون الحاجة للتدخل من قبلنا، ولكن هذا العقل يمكن برمجته وجعله يستجيب ويتحفز ويتعاطى مع المعلومة التي نريد. اذن فالإيحاء بكل بساطة هو فكرة تتحول الى عمل. كيف ذلك!! من خلال الخيال. تخيل ماترغب فيه وسوف يصبح حقيقة.

مثال : لو حدث أن رسالة تبرمجت في هذا العقل لمدة طويلة ولمرات عديدة مثل أن تقول دائما في كل موقف… أنا عصبي المزاج, …. وهكذا فان مثل هذه الرسائل ستترسخ وتستقر في مستوى عميق في العقل الباطن ولا يمكن تغيرها.

مثال آخر : هناك إشارة العصبية تصدر من العقل الباطن لأحد أعضاء الجسم فيتأثر تلقائيا باصدار حركة في ذلك العضو. وهي شبيهه بمن قال أخاف يأتيني ألم في المكان الفلاني من جسمي ثميأتيه حقيقة.




س
4/
من المسلّمات : "ان
المريض إن أراد أن يُمرض نفسه فقد ينجح وإن أراد علاج نفسه فقد ينجح". كيف ذلك ؟

ج
4/
( المريض إن أراد أن يُمرض نفسه فقد ينجح ).

هذا هو الايحاء السلبي وهو نوع من التفكير الذاتي السلبي يسعى من خلاله المريض الى اقناع نفسه أنه يعاني من مرض في معدته مثلا بسبب سحر أكله فيقوم بالاستفراغ.


( وإن أراد علاج نفسه فقد ينجح )

وجد الشيخ الخليفة حفظه الله أن رفع الروح المعنوية للمريض وأحيانا كسر روتينه وادخال جانب المرح في حياته يُمكّن المريض (ممّن يصدرحركات لا إرادية وممّن يصدر حركات لا إرادية) من السيطرة على نفسه. ويضيف الشيخ أن أفضل ما يرفع الروح المعنوية للمريض هو تقوية الجانب العقائدي لديه وأنّ مرضه انما هو قضاء وقدر والله تعالى أمرنا بالايمان بالقدَر خيره وشرّه. يقول النبي صلى الله عليه وسلم : {واعلم أن ما أخطاك لم يكن ليصيبك، وما أصابك لم يكن ليخطئك} كما قال في الرواية الأولى: {واعلم أن الأمة لو اجتمعوا على أن ينفعوك بشيء، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، ولو اجتمعوا على أن يضروك بشيء، لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك}، وهذا يوافق معنى قوله تعالى: قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا [التوبة:51].


همسة
نستطيع التخلص من الايحاء السلبي عن طريق التفكير بـإيجابية أكثر .. وَ تسهيل الصعاب التي تواجهنا في الحياة

ومن هنا يجب على المريض أن يجعل شعاره
"لا تحزن على الماضي و لا تخف على المستقبل"

عملا بقوله تعالى : ﴿ إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً ﴾

يقول الدكتورسلمان بن فهد العودة :
"هكذا هم المتفائلون يقطعون الطريق بأمل وينتظرون المطر وليست الصواعق"















التعديل الأخير تم بواسطة رؤية الخير ; 16-10-2013 الساعة 11:53 AM
عرض البوم صور العابدة   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2012, 02:21 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
][ في إجازة حاليا ][

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 15250
المشاركات: 5,592 [+]
بمعدل : 2.03 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
( مفتاح الخيرات ) غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي

نحن بحاجة لاستيعاب تلك القواعد لنختصر الطرق في رحلتنا مع المرض


لاعدمنا عطاءك عزيزتي العابدة













التعديل الأخير تم بواسطة ( مفتاح الخيرات ) ; 24-12-2012 الساعة 05:33 PM
عرض البوم صور ( مفتاح الخيرات )   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2012, 08:32 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
][ شخصيات هامة ][

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9107
المشاركات: 5,706 [+]
بمعدل : 1.96 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
غيث السماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي

جدا جدا رائع سلمت أيدي وبوركت الجهود












عرض البوم صور غيث السماء   رد مع اقتباس
قديم 07-11-2012, 01:41 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو نشيط

البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 17793
المشاركات: 380 [+]
بمعدل : 0.14 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
ملالاك غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي

طرح رائع جزاك الله خير












عرض البوم صور ملالاك   رد مع اقتباس
قديم 07-11-2012, 11:48 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Nov 2012
العضوية: 27756
المشاركات: 17 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : [+]

الإتصالات
الحالة:
الكريديس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العابدة المنتدى : الأمراض النفسية الناشئة من الأمراض الروحية والطرائق المثلى للتعامل معها
افتراضي

انا الصراحه قرأت البداية وانبسطت لأن حسيت كأنك توضحين ان في ناس تعافت الحمدلله من حالات مدري هي روحية او نفسية , لأن انا خايف ان اطيح في متاهة لأني الى الآن مو عارف وش مشكلتي مدري هي نفسية ولا روحية او عضوية , مع العلم الفحوصات الطبية كلها الحمدلله كانت سليمة ولكن الآن قبل فترة جاني ارتفاع سكر وبرضوا قالولي انتبه وحاول تتجنب السكريات لأن عندي ماقبل السكري اتوقع , وغير تسارع نبضات القلب المستمر واخذ عليه دوا عشان يخفف النبضات ولكن احيان يزيد والله يعين , والقلب يقولون الحمدلله سليم , والله مو عارف وش اسوي يعني حتى لما اروح لشيخ يرقيني مايطول معاي يعني يجيني مره وحده ويقول هذي عين او حسد ويطنشني بعدها ومايجيني مدري بعضهم لهم اهداف مادية اتوقع لأن تعبت كل ماروح لشيخ اعطيه من هالفلوس والحين استقلت من شغلي يعني مافي شيخ بيقرأ ويستمر كذا بدون مقابل الا من رحم ربي , وخصوصاً معاي دوخه وعدم توازن وحاله الله يكون بالعون بس , دعواتكم












عرض البوم صور الكريديس   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:59 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. Trans by